اطبع هذه الصفحة 
         ارسل هذه الصفحة 
   اجعل الكمبيوتر صفحتك الرئيسية 
  الصفحة الرئيسية  
 
الاسلحة الليزرية والالكترونية
الأسلحة الإلكترونية تدخل الخدمة العسكرية الميدانية
يتزايد إستعمال التكنولوجيا الإلكترونية لغايات عسكرية، وذلك في جميع المجالات، بما في ذلك الميادين القتالية. وتكنولوجيا الليزر هي الأكثر إعتماداً، أو بالأحرى تلك التي يتوقع الخبراء أن تفرض نفسها بين الأسلحة في المستقبل، على أن هناك تقنيات أخرى أيضاً.
ويتناول هذا الملف أحدث التطورات على صعيد إستعمال التكنولوجيا الليزرية
    أنقر لقراءة كامل المقال <<   
الأميركيون يحاربون الطائرات دون طيار باسلحة ليزرية
لم يعد إستمعال الأنظمة الجوية غير المأهولة UAS ، أي الطائرات دون طيار drones في العمليات الحربية محصوراً بالطائرات المصممة أساساً لهذه الغاية، بل أن التطورات الأخيرة بينت بأنه يتم إستعمال الطائرات دون طيار المدنية (والتي يمكن إبتياعها في المتاجر العادية في بعض البلدان) بصورة متزايدة لغايات عسكرية، مع تزويدها بآلات تصوير ورصد، أو بشحنات متفجرة... وأمام هذا التهديد، تُعتبر الأسلحة الليزرية الأكثر فعالية لمواجهة هذا السلاح المستجد.

وزارة الدفاع الأميركية تطور انظمة ليزرية لمواجهة الطائرات دون طيار: أفادت الأنباء الواردة من الولايات المتحدة بأن وزارة الدفاع الأميركية رصدت 700 مليون دولار لوضع خطة من أجل محاربة الطائرات المدنية دون طيار التي تُستعمل لغايات حربية. وقد طلبت الوزارة من الشركات المتخصصة تطوير أسلحة ليزرية قادرة
    أنقر لقراءة كامل المقال <<   
الأسلحة الإلكترونية "غير الفتاكة" فتكت بأكثر من 1000 شخص في أميركا على مدى 17 عاماً
تُعتبر الأسلحة غير الفتاكة non- lethal weapons من الأسلحة المفضلة لدى العديد من المسؤولين. والسلاح غير الفتاك هو ذلك الذي يعطّل قدرات العدو من غير قتله عن طريق شلّه أو التسبب له بأوجاع تمنعه عن التصرف الواعي. وأبرز الأسلحة غير الفتاكة المعتمدة هي الأسلحة القاذفة بنبضات كهربائية، والتي تُعرف بأسلحة "تايزر" tasers نسبة إلى إسم الشركة الأبرز لإنتاجها، والتي باتت معتمدة من قبل قوات أمنية في أنحاء عديدة من العالم.

التجربة العملية لأسلحة تايزر: تعود فكرة تكوين السلاح الإلكتروني إلى أواخر ستينات القرن العشرين، مع المباشرة بالتجارب في السبعينات، وطرح أسلحة عملية يمكن إستعمالها يدوياً بسهولة المسدسات في أوائل القرن الحادي والعشرين.
وتعتمد 18000 دائرة للشرطة في الولايات المتحدة على أسلحة تايزر، حيث يتم
    أنقر لقراءة كامل المقال <<   
كلاشينكوف تطرح سلاحاً ليزرياً
يُعتبر إسم كلاشينكوف Kalashnikov بمثابة الرديف العالمي للبندقيات الرشاشة، بعد أن فرض هذا السلاح الروسي نفسه في هذا المجال بالنظر الى فعاليته وسهولة إستعماله وصيانته، وكلفته الزهيدة.
على أن الشركة المصنعة تستعد للمستقبل، وقد عرضت مؤخراً رشاشاً ليزرياً موجه خصيصاً لإسقاط الطائرات دون طيار.

سلاح ريكس – 1: السلاح الجديد يعتمد على هيكل السلاح الناري التقليدي المعروف أم بي 514 ك MP-514K ، مع الإعتماد على التصميم التضميني modular ، ويزود السلاح بوحدات للتشويش الإلكتروني قابلة للتبديل – على نحو
    أنقر لقراءة كامل المقال <<   
 
 
  القسم الانكليزي مؤشرات معلوماتية الكمبيوتر الأخضر جديد البرامج الانترنيت والطيران جديد الاتصالات أمن المعلومات جديد المعدات المعلوماتية غدا أخبار الشركات